الرسالة الشرفية

الرسالة الشرفية

يواصل مركز الموسيقى العربية والمتوسطية أداء رسالته المتمثلة في الإهتمام بالتراث الموسيقي جمعا وتوثيقا ودراسة ونشرا، بغية استنطاق مكوناته ومزيد فهم خصوصياته، ربطا للحاضر بالماضي وترسيخا لمقومات هوية ثقافية واضحة. ولعل المخطوطات الموسيقية من المكونات الأساسية لهذا التراث، بل أن دورها يصبح جازما فيما يتعلق بكامل الفترة السابقة لظهور التسجيل الصوتي.

    ويتنزل هذا الإصدار في الإطار ذاته، إذ يتعلق بتحقيق علمي دقيق قام به باحث مختص، وهو الدكتور محمد الأسعد قريعة، لمخطوط يمكن اعتباره وثيقة مرجعية فيما يتعلق بأسس الموسيقى صلب الحيز الثقافي العربي الإسلامي خلال القرن الثالث عشر ميلادي، ويتمثل في "الرسالة الشرفية في النسب التأليفية"؛ كيف لا وهذا المخطوط ثابت النسبة إلى صفي الدين الأرموي الموسيقي الممارس والمنظر الكبير، والذي يعتبر مؤسسا لمدرسة تنظيرية كاملة من بين المدارس التنظيرية القديمة المتعلّقة بــ "الموسيقى العربية"، ألا وهي المدرسة النظامية.

     ومما لاشك فيه، فإن لهذا الإصدار أهمية بالغة وإضافة علمية واضحة. فمن جهة، لم تنل "الرسالة الشرفية في النسب التاليفية "كتاب الأدوار" للأرموي أيضا من الدراسة العلمية الصارمة، على الرغم من اهتمام البارون كارا دي فو والبارون ديرلنجي والحاج هشام محمد الرجب. ومن جهة ثانية، جاء هذا العمل مطابقا لمقومات التحقيق المتكامل، بما في ذلك من تقدم شامل وشرح مستفيض ودراسة معمقة، مثلما يؤكد ذلك الأستاذ الدكتور محمود قطاط في تصديره.

   إن ما يصبو إليه مركز الموسيقى العربية والمتوسطية من خلال إصداره "الرسالة الشرفية في النسب التأليفية"، تحقيق محمد الأسعد قريعة وتصدير محمود قطاط، إنما هو المساهمة في مزيد فهم كافة مكونات تراثنا الموسيقي وفي دفع حركة البحث العلمي المتصل بذلك.   

الثمن :30.000 دت